Thank you! Your submission has been received!

Oops! Something went wrong while submitting the form

طَرَب - تقدم أوركسترا فرقة النور وبالتعاون مع متحف الفن الإسلامي



تقدم أوركسترا فرقة النور وبالتعاون مع متحف الفن الإسلامي سلسلة رائعة من اللقاءات التي تفتح بابًا على الموسيقى العربية الكلاسيكية.


التقاليد الموسيقية في منطقة الشرق الأوسط هو تقليد عريق وكنز ثقافي متنوع منذ آلاف السنين، ويشمل الثقافات والديانات والجنسيات واللغات المتنوعة. من الغناء اللاوي في القدس إلى الساحات الأندلسية، قصور بغداد لدار الأوبرا المصرية، شهدت منطقة الشرق التطورات الموسيقى الكلاسيكية، والتأثيرات المتبادلة والمساهمة في تشكيل صورة كما هو اليوم. سيد درويش، نجيب الريحاني، محمد عبد الوهاب، أم كلثوم، فريد الأطرش، عبد الحليم حافظ، ليلى مراد -كل هذه الأسماء وغيرها هي جزء من الثورة الثقافية الموسيقية في النصف الأول من القرن العشرين، وأثرت على العالم العربي بأسره وخارجه.


عريف ومحاضر: آريئيل كوهين

التحرير وكتابة المحتوى: حنا باتيا

ستجري اللقاءات أيام الثلاثاء بين 20/11 و19/12 من الساعة 20:00 حتى 21:30

سترافق كل لقاء لقطات أرشيفية وصور وفيديو وصوت وعزف وتجسيد حي من قبل أعضاء أوركسترا فرقة النور.

حفل موسيقي ختامي في 19/12

تكلفة لقاء واحد: 50 شيقل

للحصول على تذاكر اللقاء الأول: https://eventbuzz.co.il/qdgiu

للحصول على تذاكر اللقاء الثاني: https://eventbuzz.co.il/kgxnp

للحصول على تذاكر اللقاء الثالث: https://eventbuzz.co.il/xrfwg

للحصول على تذاكر اللقاء الرابع: https://eventbuzz.co.il/ccrzn

الاشتراك في السلسلة بأكملها (4 لقاءات): 150 شيقل

https://eventbuzz.co.il/lp/event/xbadz

الاشتراك في جميع الحفلات + الحفل: 200 شيقل

https://eventbuzz.co.il/lp/event/xbadz

تذكرة الحفل: 70 شيقل  - https://eventbuzz.co.il/lhzdg

* لا يتوجب معرفة موسيقية مسبقة

حول اللقاءات:

اللقاء الأول:

كيف كانت البداية –القانون، العود والكمان

يوم الثلاثاء | 20/11| الساعة 20:00

ما هي الموسيقى العربية؟ هل يمكن اعتبار موسيقى جميع الدول الإسلامية موسيقى عربية؟ هل كل الموسيقى لغتها عربية، تعتبر موسيقى عربية؟ وما هي العلاقة بين الموسيقى من بلاد فارس واليمن والمغرب وسوريا؟ ما هي الأدوات التي يعزفون عليها في تركيا، بلاد فارس، العراق، الخليج؟ هل تختلف آلات الإيقاع والإيقاعات بين الدولة والأخرى في البلدان الإسلامية؟ ما هو السنتور والدومبوك واليالي والطنبور وعمومًا -ما الذي يميز الموسيقى الغربية عن الموسيقى العربية؟ هل هنالك انسجام؟ اللحن؟ النوتات؟ هذه هي النقاط الرئيسية التي نتناولها في اللقاء الأول.

اللقاء الثاني:

الملك فاروق والثورة: من الشعر الديني إلى حب الأغاني والراقصات

يوم الثلاثاء | 27/11 | 20:00

حدثت الثورة العظيمة للموسيقى العربية في مصر في أوائل القرن العشرين. يعتبر الشاعر والملحن والكاتب المصري سيد درويش الأب الروحي الموسيقى العربية الكلاسيكية، وكان أول ملحن عربي يكسر أسوار غيتو الموسيقى الدينية والأغاني في الاتجاه المحافظ إلى أغاني تتناول الحب والأغاني الوطنية الأمر الذي أطرب الناس وخاصة الشباب منهم. تبدأ الموسيقى في التواجد في المقاهي والنوادي، وبدأ المسرح في الازدهار. أصبحت راقصات البطن مشهورات، وتُقيم الراقصة بديعة مصباني مرقصًا خاصا بها ونوادٍ ومسارح في القاهرة. تعتبر خطوة ثورة حقيقية، مما يسمح للمرأة أن تخرج من جدران المنازل وتقديم الأداء على خشبة المسرح. تبدأ هذه البراعم تتفتح، ويطل عبد الوهاب، أم كلثوم ورياض السنباطي، ويجلبون تغييرًا على وجه الثقافة العربية بشكل عام والموسيقى بشكل خاص.

اللقاء الثالث

العصر الذهبي للموسيقى العربية -عبد الوهاب، أم كلثوم، فريد الأطرش، عبد الحليم

الثلاثاء | 4/12 | الساعة 20:00


يبدأ ازدهار الموسيقى في مصر في ثلاثينيات القرن العشرين ويستمر حتى نهاية السبعينيات. تشكل هذه العقود الأربعة، التي تهيمن فيها الموسيقى المصرية على القبة، العصر الذهبي للموسيقى العربية. منذ الثلاثينيات أحدثت الموسيقى في وقت مبكرًا تحولًا كبيرًا: أصبحت الأعمال الموسيقية تطول ساعة أو أكثر، ويصبح هيكلها معقدًا ومتطورًا ويشمل أربع فقرات مستقلة. وجرت تغييرات إضافية من بينها أن الفرقة الموسيقية انتقلت ليكون عدد العازفين فيها من خمسة موسيقيين للأوركسترا إلى أكثر من ذلك، وتغيير في نمط الغناء، والجمع بين الآلات الموسيقية الغربية: الأكورديون، المزمار أو الكلارينيت إلى الطبول، والغيتار الكهربائي، جهاز والساكسفون.

إن التقدم التكنولوجي وتنمية ثقافة الترفيه أسهما أيضًا في ازدهار الموسيقى –ليس فقط حفلات العيد أو العزف في الأندية ولكن تقديم حفلات أيضًا على مسارح ومنصات محترمة. أصبحت الموسيقى أكثر سهولة بكثير -إذ توجد أجهزة استقبال لاسلكية بالفعل في المنزل، وبدأت السجلات في الظهور، وصناعة السينما مزدهرة.

اللقاء الرابع

أيام المجد -السينما المصرية والسينما العربية

الثلاثاء | 11/12 | الساعة 20:00

تعتبر القاهرة من منتصف القرن الماضي هي مدينة عالمية والعاصمة الثقافية للعالم العربي، مع المقاهي والحانات، ودار الأوبرا والنوادي الليلية والمسارح.

تنطلق السينما المصرية في عام 1933، مع إطلاق أول فيلم موسيقي مصري "الوردة البيضاء" -بطولة وإخراج عبد الوهاب. جميع الأغاني الموجودة في الفيلم، بدون استثناء، تصطدم بشعبية وتحظى بشعبية كبيرة. في الواقع، يشكل العقد الأول للسينما المصرية صورة الفيلم العربي، وهو مزيج من الموسيقى والفكاهة والرومانسية والحب بلا مقابل. تعكس الأفلام حياة مصر في ذلك الوقت، والحياة الثقافية والاجتماعية المضطربة، كمزيج رائع من التأثيرات الأوروبية إلى جانب التيار المحافظ المصري. كانت الأربعينيات والخمسينيات من القرن الماضي على التوالي هي ذروة السنين والزحف الكبير للسينما المصرية، حيث اكتسب النجوم المصريون الذين ظهروا في الأفلام شعبية متزايدة، ويحولون في الواقع الموسيقى المصرية إلى موسيقى العالم العربي.


هذه السلسلة بدعم من قسم الثقافة والفنون في بلدية القدس وبدعم من اتحادية نيويورك.